مجلس الأمن سيصوت غدًا على قرار إدخال مساعدات إلى سوريا

الاتحاد برس

 

يعقد مجلس الأمن الدولي الخميس المقبل جلسة خاصة للتصويت على مشروع قرار بشأن آلية المساعدات الإنسانية العابرة للحدود إلى سوريا، والتي ينتهي العمل بها في 10 يوليو/تموز الجاري.

وقالت المندوبة الأميركية الدائمة لدى الأمم المتحدة، السفيرة” ليندا توماس غرينفيلد “يوم الثلاثاء، إن المطلوب هو “إعادة تفويض وتوسيع نطاق وصول المساعدات الإنسانية العابرة للحدود إلى سوريا، أو تدميرها.. جنبا إلى جنب مع أرواح الملايين”.

واعتمد المجلس، في تموز 2020، مشروع قرار قدمته ألمانيا وبلجيكا، تم بموجبه تمديد آلية المساعدات الأممية العابرة للحدود إلى سوريا من معبر “باب الهوى”، وذلك بعد أن نقضت روسيا مرتين إرسال تلك المساعدات عبر أكثر من معبر.

ويتطلب صدور قرارات المجلس موافقة 9 دول على الأقل من أعضائه، شريطة ألا تعترض عليه أي من الدول الخمس دائمة العضوية، وهي روسيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا.

قد يعجبك ايضا