مديرية صحة حلب الحرة توجه النداء الأخير: لم يعد هناك مشاف تعالج وتنقذ أرواح المصابين

مديرية صحة حلب الحرة توجه النداء الأخير: لم يعد هناك مشاف تعالج وتنقذ أرواح المصابينمديرية صحة حلب الحرة توجه النداء الأخير: لم يعد هناك مشاف تعالج وتنقذ أرواح المصابين

الاتحاد برس:

أطلقت مديرية صحة حلب الحرة، العاملة في الأحياء المحاصرة التي تسيطر عليها قوات المعارضة بمدينة حلب، “النداء الأخير”، بعد خروج جميع المستشفيات الموجودة في المناطق المحاصرة عن الخدمة بفعل القصف الجوي والمدفعي العنيف على الأحياء المحاصرة من قبل قوات النظام والطيران الروسي، واستخدام الغازات السامة في القصف.




وقالت المديرية في بيان لها صادر عنها: “لقد خرجت جميع المشافي العاملة بمدينة حلب عن الخدمة، نتيجة القصف الممنهج والمستمر لهذه المشافي خلال اليومين الماضيين، من قبل قوات النظام والطيران الروسي”، مشيرة إلى أن القصف المتعمد جعل السكان المحاصرين بدون أي مرفق صحي يقدم لهم العلاج وينقذ أرواحهم ويتركهم للموت الذي يسعى له النظام، الذي لم ينفك وهو يبحث عن طريقة للقضاء على المحاصرين بالكامل.

من جهتها مصادر طبية، وثقت استشهاد 28 مدنياً خلال ساعات الليل وحتى الآن، جراء القصف المكثف والمتواصل على المدينة، بالبراميل المتفجرة التي تحوي غاز الكلور السام، بعد سقوط نحو 90 مدنياً خلال يوم أمس، وما زال القصف مستمراً حتى اللحظة.حلب دون مشافي.. ومطالبات دولية بوقف القصف فوراً

قد يعجبك ايضا