تكهنات حول تلقّي بشار الأسد جرعة من لقاح كورونا الروسي

الاتحاد برس

 

تداولت وسائل إعلام خبر تلقّي رأس السلطة في سوريا بشار الأسد جرعة من اللقاح الروسي “سبوتنيك – V” المضاد لفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد-19).

ونقلت الوسائل عن السفير السوري في موسكو، رياض حداد، قوله ردًا على أسئلة الصحفيين “نعم، الأسد تلقى لقاحًا ضد فيروس كورونا”.

ووفقًا لوكالة “سبوتنك” الروسية، أضاف حداد أنه في سوريا يطّعم المواطنون ضد فيروس كورونا بلقاح “سبوتنيك V” الروسي، حيث بدأت الدفعة الثالثة من التطعيم في البلاد مؤخرًا، مضيفًا أن الدفعة الأولى شملت الكوادر الطبية وكبار المسؤولين، ومن بينهم الأسد.

ونقلت وكالة “رويترز” عن وكالة أنباء انترفاكس الروسية ، الخميس ، نقلًا عن السفير السوري في روسيا ، أن سوريا تلقت أول شحنة من اللقاح الروسي Sputnik V COVID-19.

ولم يذكر السفير رياض حداد حجم الشحنة لكنه قال إن اللقاح يُعطى الآن للجمهور بعد أن كان الأطباء وكبار القادة في البلاد من بين أولئك الذين حصلوا على اللقاحات الأولى.

من جهتها وبعد أن أكدت الخبر، نفت وكالة “سبوتنك” أن يكون الأسد قد تلقّى الجرعة، في مفاد يناقض ما نشرته في اليوم ذاته.

وذكرت الوكالة أن السفير حداد، قال في تصريح خاص لها إن “الرئيس الأسد لم يتلق أي لقاح مضاد لفيروس كورونا لأنه ليس بحاجة لذلك كونه أصيب سابقا بفيروس “كوفيد -19″وشفي منه”.

وأضاف حداد، قائلًا: “بعض وسائل الإعلام نقلت تصريحات مغلوطة على لساني خلال منتدى سان بطرسبورغ المنعقد حاليا”.

يذكر أنه قد وصلت دفعة من لقاح “سبوتنيك- V” خلال الشهرين الماضيين، بحسب ما تحدث به حداد، دون إعلانات رسمية من وزارة الصحة السورية.

وكانت حكومة الأسد قد اعتمدت لقاح “سبوتنيك- V” في 22 من شباط الماضي، وذلك بعد خمسة أشهر من حديث الأسد، عن نية حكومته الحصول على اللقاح الروسي عند توفره في الأسواق.

 

قد يعجبك ايضا