“مسد” تعتزم إخراج دفعة جديدة من العوائل في مخيم “الهول”

الاتحاد برس

 

تعتزم إدارة الهول الواقع أقصى جنوب شرقي الحسكة، إخراج دفعة جديدة من النازحين السوريين من المخيم، خلال الساعات القادمة.

ووفقًا للمرصد السوري لحقوق الإنسان، فإنه من المتوقع خروج أكثر من 65 عائلة يقدر عدد أفرادها بنحو 265 شخص، جلهم من أبناء محافظة دير الزور، وذلك ضمن مبادرة مجلس سوريا الديمقراطية لإخراج السوريين من مخيم “الهول”.

وتم في 20 من شهر شباط الفائت، إخراج نحو 100 عائلة من مخيم “الهول” بريف الحسكة، وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن العوائل التي تم إخراجها غالبيتها من مدينة منبج وريفها.

وكانت منظمة “أطباء بلا حدود”، قد أعربت يوم أمس الأربعاء، عن صدمتها بالواقع المعيشي في مخيم “الهول”، وقلقها البالغ حول انعدام الأمن الذي يواجهه سكان المخيم، الذي يشكل النساء والأطفال نسبة الثلثَين فيه.

وقالت المنظمة ” أن أحد أفراد طاقمها قتل في الخيمة التي يقطنها ليلة 24 شباط الماضي، وأضاف البيان أنه وبعد ذلك بثلاثة أيام، “توفيت طفلة هي ابنة موظف آخر في حريق نشب خلال حفل زفاف في المخيم، كما وأصيب ثلاثة موظفين آخرين في الحادثة نفسها”.

من جهتها ، حددت إدارة المخيم أسباب الحريق الذي طال عشرات الخيم، وقالت إنه أسفر عن مقتل 6 أشخاص، مؤكدة إنه من الواجب معالجتها.

قد يعجبك ايضا