مقاتلات الحاملة الروسية “كوزينتسوف” تنفذ طلعات استكشافية استعداداً لدخول العمليات العسكرية

مقاتلات الحاملة الروسية "كوزينتسوف" تنفذ طلعات استكشافية استعداداً لدخول العمليات العسكريةمقاتلات الحاملة الروسية “كوزينتسوف” تنفذ طلعات استكشافية استعداداً لدخول العمليات العسكرية

الاتحاد برس:

بعد إعلان وزارة الدفاع الروسية صباح اليوم الجمعة، عن دخول المقاتلات الحربية التي تحملها حاملة الطائرات “كوزانيتسوف”، بدأت المقاتلات بإجراء طلعات استكشافية تمهيداً لبدء تقديم الدعم الجوي للقوات الروسية وقوات النظام، التي من المحتمل ان تبدأ عملاً عسكرياً في حلب خلال ساعات.

“ميغ 29، وسوخوي 33″، هو نوع المقاتلات التي تحملها الحاملة، والتي باتت تتحضر لتقديم دعم جوي هو الاول من نوعه منذ دخول القوات الروسية إلى سوريا قبل عام، والذي من المحتمل ان يستهدف مدينة “حلب”، التي تسعى قوات النظام للسيطرة الكاملة على أحيائها الشرقية التي تحاصرها منذ 117 يوماً.

مصادر عسكرية روسية أكدت لوكالة “انترفاكس”، أن “مجموعة السفن الحربية الروسية أصبحت جاهزة لبدء العمل العسكري في أي لحظة، و أنّ سفن الاستطلاع المرافقة للمجموعة والمرابطة قبالة الساحل السوري مستمرة في استطلاع الأراضي السورية من ساحلها إلى عمقها، مضيفاً أنّ الاستطلاع يكشف باضطراد عن مواقع جديدة للإرهابيين ويضع قائمة الأهداف المنشودة قبل تسليمها لمجموعة الطائرات البحرية ولفرقاطة “الأميرال غريغوروفيتش” المزودة بصواريخ “كاليبر” عالية الدقة.

ووصلت الحاملة “كوزينتسوف”، اواخر الشهر الماضي، برفقة عدة سفن حربية أخرى يرافقها الطراد الصاروخ “اسكندر”، إلى مياه البحر المتوسط، ورست قبالة السواحل السورية، في إطار الدعم العسكري الذي تقدمه موسكو لقوات النظام السوري.

قد يعجبك ايضا