مقتل امرأة وإصابة طفلة بقصف تركي على ريف حلب

الاتحاد برس

 

فقدت امرأة حياتها وأصيبت طفلة، يوم أمس الثلاثاء، في قصف للفصائل الموالية لتركيا على بلدتي نبل والزهراء الشيعيتين شمال حلب شمالي سوريا.

وذكرت مصادر محلية في البلدتين إن أمينة عباس الفيل (٣٥ عاماً) فقدت حياتها، وأصيبت طفلة تبلغ من العمر ستة أعوام. “نورث برس”

وتابعت أن القصف جاء من جهة مواقع القوات التركية والفصائل الموالية لها في منطقة براد بريف عفرين، كما وأدى سقوط القذائف على البلدتين لأضرار مادية في المساكن والممتلكات.

وهذه هي المرة الأولى التي تستهدف القوات التركية والفصائل الموالية لها بلدتي نبل والزهراء منذ سيطرتها على منطقة براد غربيهما عقب هجماتها على عفرين عام ٢٠١٨.

ويحدث هذا في ظل التصعيد العسكري في إدلب وريف حلب بين القوات الحكومية المدعومة من روسيا من جهة والفصائل الموالية لتركيا من جهة أخرى. وقبل يومين، طالت قذائف حي الشهباء الجديدة ضمن حلب المدينة، وخلفت أضراراً مادية.

قد يعجبك ايضا