مقتل ثمانية مدنيين في بادية دير الزور على يد تنظيم “داعش”

الاتحاد برس

قتل ثمانية مدنيين في بادية التبني بريف دير الزور الشمالي الغربي، على يد تنظيم “داعش” أمس السبت.

وذكرت وكالة “سانا” التابعة للحكومة السورية السبت، نقلًا عن مصادر أهلية أن مجموعة من “فلول تنظيم داعش الإرهابي أقدمت السبت على إعدام ثمانية مدنيين من أبناء منطقة معدان بريف الرقة الجنوبي الشرقي، وذلك في بادية التبني بريف دير الزور الشمالي الغربي، أثناء بحثهم عن مادة الكمأة”.

وأقدمت خلايا التنظيم أكثر من مرة على إعدام العديد من المدنيين أثناء قيامهم بالرعي وجمع الكمأة في أرياف الرقة ودير الزور وحمص، إلى جانب استهدافهم لآليات تابعة لقوات الحكومة السورية.

وفي 18 آذار الفائت، استهدفت مجموعة من عناصر “داعش” عربة عسكرية لقوات الحكومة السورية في محيط مدينة معدان بريف محافظة الرقة الشرقي، ما أدى لمقتل عنصرين وجرح اثنين آخرين.

وتستمر التوترات الأمنية في ريف محافظة دير الزور السورية، نتيجة الانتشار المتزايد لخلايا تنظيم “داعش” في تلك المناطق، الأمر الذي يشكل تهديدًا دائم للسكان، إلى جانب استهدافها للقوات الحكومة السورية والإيرانية في مناطق سيطرة القوات الحكومية بريف دير الزور الشرقي.

قد يعجبك ايضا