مقتل شاب برصاص مسلحين مجهولين بريف دير الزور عقب وصوله من تركيا

الاتحاد برس

 

فقد شخص مدني حياته، أمس الأربعاء، برصاص مسلحين مجهولين يستقلون دراجة نارية في ريف دير الزور شرقي سوريا، بعد أيام قليلة من عودته من تركيا إلى بلدته.

وقال مصدر مقرب من عائلة المغدور في بلدة البصيرة، ٣٥ شرقي دير الزور، إن عمر العلي (١٨ عاماً) قضى اليوم برصاص مسلحين ملثمين يستقلون دراجة نارية في البلدة.

وأضاف إلى أن “العلي” نقل إلى مشفى الفيحاء في البلدة فور إصابته، إلا أنه توفي فور وصوله بسبب إصابته البليغة.

وأشار المصدر نفسه إلى أن الشاب كان قد عاد قبل أربعة أيام من تركيا التي سافر إليها بعد تلقيه تهديداً بالقتل من خلايا تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

وتزداد في ريف دير الزور محاولات الاغتيال التي طالت عناصر لقوات سوريا الديمقراطية وموظفين في مؤسسات الإدارة الذاتية ووجهاء عشائر وسكاناً في المنطقة، وتبنى تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) بعضاً منها.

ويوم أمس الثلاثاء، ألقت قوات سوريا الديمقراطية، القبض على عنصرين  لتنظيم “داعش” في بلدة ذيبان بريف دير الزور الشرقي.

قد يعجبك ايضا