مقتل عدد من عناصر قوات النظام بكمين محكم ومعارك مع ميليشياتها بريف حماة

مقتل عدد من عناصر قوات النظام بكمين محكم ومعارك مع ميليشياتها بريف حماةمقتل عدد من عناصر قوات النظام بكمين محكم ومعارك مع ميليشياتها بريف حماة

الاتحاد برس:

قتل وجرح عدد من قوات النظام اليوم الثلاثاء، جراء كمين نفذه مقاتلو المعارضة بريف حماة الشرقي.




ونفذت قوات المعارضة كميناً محكماً على أطراف بلدة “معان” الموالية بريف حماة الشرقي، واستطاعت قتل 15 عنصر من قوات النظام وجرح أكثر من 25، بعد استهداف عربتهم بصاروخ مضاد للدروع، نجم عنه انفجار العربة بالكامل، حيث يعتبر هذا الكمين هو الثاني من نوعه خلال هذا الاسبوع، بعد تسلل مقاتلي المعارضة إلى منطقة “بساتين الكرز” المحيطة بالبلدة المذكورة

جاء ذلك بعد أن تمكنت قوات المعارضة ممثلة بـ “جيش النصر” من السيطرة على محطو المياه في منطقة “سهل الغاب” بريف حماة الغربي، بعد معارك عنيفة مع قوات النظام وميليشياته.

وفي سياق منفصل، تجددت المعارك بين قوات النظام والميليشيات الموالية لها داخل بلدة “معان”، بعد أن وصلت اليوم الثلاثاء، دفعة جديدة من قتلى النظام المنحدرين من المدينة، والذين قتلوا خلال المعارك ضد قوات المعارضة وفصائل “جيش الفتح” في حلب، ليعود ذويهم لتحميل قوات النظام المسؤولية عن مقتل أبنائهم وتندلع اشتباكات عنيفة بين الطرفين، انتهت بتدخل وجهاء من البدلة وضباط من قوات النظام.

قد يعجبك ايضا