مقتل عناصر من فيلق الشام بانفجار عبوة ناسفة في سيارتهم جنوب إدلب

مقتل عناصر من فيلق الشام بانفجار عبوة ناسفة في سيارتهم جنوب إدلبمقتل عناصر من فيلق الشام بانفجار عبوة ناسفة في سيارتهم جنوب إدلب

الاتحاد برس:

قتل عدد من عناصر فيلق الشام اليوم السبت 4 حزيران/ يونيو، إثر انفجار عبوة ناسفة في سيارتهم على أحد الطرقات بريف إدلب الجنوبي.




وفي التفاصيل، فإن ستة من عناصر الفيلق كانوا يستقلون سيارة (بيك أب) على الطريق الواصلة بين بلدة “خان السبل” ومدينة “معرة النعمان” بريف إدلب الجنوبي، عندما انفجرت عبوة ناسفة تم زرعها على الطريق المذكورة بسيارتهم، الأمر الذي أسفر عن مقتلهم جميعاً.

وكانت سيارة قد انفجرت أواخر الشهر الماضي، في المنطقة الفاصلة بين بلدة سراقب والطريق الدولي (حلب – دمشق)، انفجرت جراء عبوة ناسفة لاصقة وضعت أسفل السيارة دون ورود أنباء عن سقوط قتلى أو جرحى.

وشهدت مدينة إدلب حالة من الخلل الأمني لأشهر عدة بسبب انتشار عمليات السرقة والاغتيالات التي تم أغلبها بزرع العبوات الناسفة والالغام الأرضية في السيارات وعلى الطرق العامة فيما تمت أخرى عبر إطلاق النار من قبل مجهولين على القادة وطالت فصائل المعارضة والمدنيين، فيما لايزال يشهد ريف إدلب عمليات تفجير بعبوات ناسفة تستهدف السيارات العسكرية والمدنية على حد سواء.

قد يعجبك ايضا