مقتل عنصر من الفصائل الموالية لتركيا باشتباكات مع “قسد”

الاتحاد برس

 

قتل عنصر في الفصائل الموالية لتركيا، أمس الأحد، جراء القصف والاستهدافات المتبادلة، ما بين “قسد” من جهة، والفصائل الموالية لتركيا من جهة أخرى، على محاور أم الكيف بريف الحسكة، في حين اندلعت اشتباكات على عدة محاور بريف تل تمر بالحسكة.

ومطلع آذار، نفذت القوات التركية قصفًا صاروخيًا على المحاور الشرقية لناحية عين عيسى في الريف الشمالي لمحافظة الرقة، تبعه قصف صاروخي من قِبل قوات السلطة وقوات سوريا الديمقراطية على مواقع الفصائل والقوات التركية في المنطقة، رداً على قصف القوات التركية والفصائل الموالية لها، دون تسجيل سقوط أضرار بشرية.

وفي الـ 22 من فبراير / شباط المنصرم، احترقت سيارة تابعة لقوات السلطة، بالإضافة إلى جرح عنصر جراء القصف الصاروخي الذي نفذته القوات التركية والفصائل الموالية لها على تمركزات السلطة السورية في محيط صوامع عين عيسى شمالي الرقة.

 

قد يعجبك ايضا