مقتل مسؤول في داعش (طعناً) بعد محاولته اعتقال فتاة بالرقة

مقتل مسؤول في داعش (طعناً) بعد محاولته اعتقال فتاة بالرقةمقتل مسؤول في داعش (طعناً) بعد محاولته اعتقال فتاة بالرقة

الاتحاد برس:

قُتل أحد مسؤولي “الحسبة” في تنظيم “داعش” اليوم الخميس، جراء مشاجرة حدثت بينه وبين إحدى العائلات بريف الرقة الشمالي.




وحدث الشجار عصر اليوم بين المسؤول في الحسبة المدعو “أبو جعفر” مع مجموعة من عناصره، وبين شبان من عائلة “أسود العساف”، في قرية “حمرة بويطية” الواقعة في منطقة “الحمرات” بريف الرقة الشمالي، وذلك بعد قيام الشبان بقتل “أبو جعفر” وطعن مساعده، على خلفية محاولته مع مجموعة من عناصره اعتقال فتاة من عائلتهم، حيث لاذ أبناء “أسود العساف” بالفرار من المنطقة، ليقوم التنظيم بعد دقائق بمحاصرتها وتطويقها، وبدأ حملة تفتيش للمدنيين بعد نصبه حواجز على جميع مداخلها.

ويتعرض قادة تنظيم “داعش” في مناطق سيطرته في سوريا، وبخاصة في مدينة “دير الزور” وريفها، لعمليات اغتيال وإطلاق نار يشنها عناصر مجهولون على المقرات والحواجز التابعة للتنظيم ثم يلوذون بالفرار مستخدمين بذلك دراجات نارية أو سيارات دون أرقام “بلا لوحات”.

قد يعجبك ايضا