مقتل 21 أفغانيًا بينهم 4 من الشرطة على يد متمردين من حركة طالبان

الاتحاد برس

 

هاجمَ متمردون من حركة طالبان الإسلامية، منطقتي الشهداء وخاش في مقاطعة بادخشان شمالي أفغانستان، فجر اليوم الأحد، بينما تم صد تلك الهجمات، وفقًا لما قاله المتحدث باسم حكومة المقاطعة “محمد نازاري”.

وذكرَ “نزاري”: “لقد شن متمردو طالبان هجمات مكثفة على منطقتي الشهداء وخاش، في الساعة الواحدة بعد منتصف الليل اليوم بالتوقيت المحلي، لكن تم صد الهجمات وانسحب المتمردون بعد أن تركوا وراءهم 17 جثة”. “شينخوا”

وتابعَ المتحدث باسم حكومة المقاطعة، أن 10 مسلحين قتلوا في منطقة الشهداء، و7 آخرين في منطقة خاش، مؤكّدًا أن 4 من رجال الشرطة قد قتلوا أيضًا في المنطقتين.

وأشارَ “نزاري”، أن 10 مسلحين آخرين، و6 من رجال الشرطة، أصيبوا خلال الاشتباكات المسلحة، مشيرًا إلى عملية تطهير تجري في المنطقتين المذكورتين أعلاه.

ولم يعلّق مسلحو طالبان بأي بيان أو تصريح حتى الان حول العملية، في وقت كثفوا أنشطتهم وسط المحادثات الجارية بين الأفغان، في الدوحة.

يُذكر أن هذه الحادثة ليست الأولى بين الطرفين، حيثُ أن سلاج الجو الأفغاني في ال24 ساعة الأخيرة، شنَّ غارات على حركة طالبان، وأسفرت عن مقتل أكثر من 30 عنصرًا من الحركة في ولاية قندوز في شمال أفغانستان،  وفق ما أعلن وزير الدفاع، في وقت كرر الرئيس أشرف غني دعوته إلى وقف لإطلاق النار.

قد يعجبك ايضا