ملاكم سوري يُعدّ رياضيين محترفين في تركيا

الاتحاد برس

 

بعد أن فرّ من الحرب في بلاده، وحطّ رحاله مع أسرته في تركيا، بدأ الملاكم الدولي السوري عدنان قدور، بتسخير قدراته وخبراته لإنشاء لاعبين محترفين وإعدادهم للمشاركة في البطولات.

وقبل 8 سنوات اضطر” قدور” المولود في حلب عام 1971، لمغادرة سوريا باتجاه تركيا بعد اندلاع الحرب، واستقر في ولاية كيلس.

ويشرف قدور الحائز على العديد من الجوائز والألقاب المحلية والدولية، على تدريب فريق من 30 لاعبا في صالة رياضة خاصة بكيلس.

وأوضح “قدور”، أن الملاكمة رياضته المفضلة وأنه واصلها عقب قدومه إلى تركيا. وبيّن أنه بدأ الملاكمة في سوريا في سن الرابعة عشرة متأثرا بأسطورة الملاكمة “محمد علي”.

ولفت إلى تحقيقه ميداليات وألقاب مختلفة في المنافسات الدولية، لاسيما الفضية في الجزائر عام 1990، والبرونزية في بطولة الدورة العربية التي استضافتها سوريا عام 1992، والذهبية في إيران والفضية في بطولة آسيا عام 1996.

كما أحرز فضية دورة الألعاب العربية التي استضافها لبنان عام 1997، وذهبية الدورة العربية التي استضافتها مصر في 1997-1998.

ولفت “قدور” إلى أنه يدرب شبابا أتراك وسوريين وأن أحد الشباب واسمه  “عبد الرزاق درويش”(19 عاما) أحرز المركز الثالث لبطولة تركيا للملاكمة.

قد يعجبك ايضا