منشق عن داعش يشرح كيف سلم التنظيم مدرسة المشاة للنظام دون معركة

49

كشف المنشق عن تنظيم داعش “أبو أويس الليبي” حقيقة ماجرى يوم استيلاء النظام على مدرسة المشاة في ريف حلب،مؤكداً أن تنظيم داعش سيطر على مدرسة المشاة ليسلمها بعد 48 ساعة للنظام.

حيث قال أبو أويس، إن جبهات القتال ضد نظام الأسد بقيت شهور دون قتال ولم يحدث أن حصل اشتباك أو إطلاق نار بين الطرفين، بحجة أن النظام شديد التحصن، وأضاف، أن التنظيم حصل على تعزيزات هائلة بالتزامن مع دخول الطائرات الروسية الأجواء السورية.

وأوضح العنصر المنشق، أنهم تلقوا حينها أوامر بالتقدم نحو تمركزات الثوار في مدرسة المشاة، مع العلم أن قوات النظام كانت على بعد أميال فقط من التنظيم، وتم اقتحام مدرسة المشاة بعد مواجهات عنيفة بين الثوار وعناصر التنظيم سقط فيها العديد من القتلى بين الطرفين.

وتابع أبو أويس، إن اللافت للانتباه ضربات الطيران الروسي التي استهدفت مناطق الثوار، وهنا بدأت الشكوك، وأخبرنا الأمراء، فقالوا لنا إن الروس يريدون أن يوهموكم أنهم يساندونا لكي يصنعوا الفتنة فيما بيننا”.

وعن كيفية سيطرة النظام على مدرسة المشاة قال “أبو أويس” “لم يسمح الأمراء لنا بحفر الخنادق وحماية المناطق التي استولينا عليها كما هي العادة عندما نسيطر على القرى والبلدات، لكن المفاجأة الكبرى كانت عندما جاءتنا الأوامر بالانسحاب مباشرة بحجة معلومات عن قصف للطيران الروسي علينا وتم الانسحاب دون أن نطلق طلقة واحدة، ودخلت قوات النظام أمام أعيننا إلى مدرسة المشاة.

قد يعجبك ايضا