منظماتٍ دولية: يجب تقليل آثار قيود مكافحة كورونا على الغذاء العالمي

الاتحاد برس

نشرت منظمة الفاو على موقعها الرسمي بيانًا مشتركًا صادر عن شو دونيو، المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة، وتدروس أدهانوم غبريسيوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، وروبرتو أزيفيدو، المدير العام لمنظمة التجارة العالمية.

أكد البيان على ضرورة توخي الحذر لتقليل الآثار المحتملة على ا

إمدادات الغذاء أو العواقب غير المقصودة على التجارة العالمية والأمن الغذائي، في الوقت الذي تتخذ فيه الدول إجراءاتها لوقف تفشي كورونا.

وبحسب البيان، فإن هذه الإجراءات التي سببت عرقلة حركة عمال الزراعة وتأخير مرور حاويات الطعام عبر الحدود، يمكن أن تؤدي تلف المواد سريعة التلف وزيادة هدر الطعام، مما سيترك عواقب وخيمة خاصةً على السكان الأكثر فقرًا.

كما أكد البيان المشترك على ضرورة بذل كل جهد ممكن لضمان تدفق التجارة بأكبر قدر ممكن من الحرية، وخاصة لتجنب نقص الغذاء، في خضم عمليات الإغلاق بسبب كوفيد-19.

كما أن من المهم جدًا حماية منتجي الأغذية والعمال الزراعيين على مستوى التصنيع والتجزئة لتقليل انتشار المرض ضمن القطاع إلى الحد الأدنى والمحافظة على سلاسل إمداد الأغذية، وأضاف البيان أنه يجب أن يظل المستهلكون، وخاصة الفئات الأكثر ضعفًا فيهم، قادرين على الوصول إلى الغذاء داخل مجتمعاتهم وفقًا لمتطلبات السلامة الصارمة.

وختم البيان بالإشارة إلى أنه قد حان الوقت لإظهار التضامن والعمل بمسؤولية والالتزام بهدفنا المشترك المتمثل في تعزيز الأمن الغذائي وسلامة الأغذية والتغذية وتحسين الرفاهية العامة للناس حول العالم، وتابع “يجب أن نضمن أن استجابتنا لكوفيد-19 لا تخلق دون قصد نقصًا غير مبرر في المواد الأساسية وتؤدي إلى تفاقم الجوع وسوء التغذية”.

قد يعجبك ايضا