“مون” و”كيري” قلقان من الدعم الروسي للأسد

12019940_418640458327040_2788333403376993516_n

أكد الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، أن الدعم العسكري للروسي للنظام السوري، سيؤدي إلى “زيادة الأوضاع سوءاً” في البلاد، مجدداً التأكيد على الحل السياسي كمخرج وحيد للأزمة.

وقال مون، في تصريحات إعلامية، اليوم الخميس: “لا يوجد حل عسكري في سوريا، ويساورني القلق بشأن الأطراف التي تمد بالسلاح، فمثل هذا الموقف، ليس من شأنه سوى أن يزيد الوضع سوءاً وتدهوراً”.

وفي سياق متصل، قال وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، إنه أبلغ نظيره الروسي، سيرغي لافروف، قلقه من دعم موسكو لرئيس النظام السوري، بشار الأسد، مشيراً إلى أن مثل هذا الدعم “قد يفاقم الصراع” في المنطقة، ويقوّض ما أسماه بـ”الهدف المشترك لمحكافة التطرف”.

وكانت روسيا قد أعلنت أنها أرسلت معدات عسكرية إلى سوريا، لمساعدة النظام السوري في مواجهة تنظيم “داعش”، بعد انتشار عدد من التقارير الأمريكية، التي تحدثت عن زيادة الوجود العسكري الروسي في سوريا، إلى المستوى الميداني.

قد يعجبك ايضا