ميليشيا “الحوثي” تضع شرطًا وحيدًا لوقف قصف السعودية

الاتحاد برس

 

وضعت ميليشيا الحوثي شرطًا وحيدًا لوقف قصف السعودية، وهو شبيه بما فعلته مع الإمارات، إذ كشف القيادي في ميليشيا “الحوثي”، محمد علي الحوثي، اليوم الخميس، عن وصول رسالة من زعيم الجماعة، عبد الملك الحوثي إلى دولة الإمارات العربية، والتي أدت إلى “توقف استهدافها”. 

وقال الحوثي في تغريدة عبر تويتر إنه “‏بطريقة ما وصلت رسالة من القائد السيد عبد الملك الحوثي إلى الإمارات نصحهم فيها بالتوقف”، لافتًا إلى أن الرسالة دفعت الإمارات إلى “إعلان انسحابها رسميًا”.

وأضاف: “‏وتوقف الاستهداف لها، ‏وإذا أعلنت السعودية انسحابها كما فعلت الإمارات من اليمن فسيتوقف قصفها ‏هذه هي الحكاية لا أكثر فيما أعتقد”، على حد قوله.

وسحبت الإمارات بعض قواتها من مناطق، منها ميناء عدن الجنوبي والساحل الغربي، لكنها تقول إنها لا تزال على التزاماتها تجاه حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي، المعترف بها دوليًا.

وقال مسؤول إماراتي للصحفيين في دبي، يوليو/تموز 2019 “استمر نقاشنا بشأن إعادة انتشارنا لما يزيد عن عام، وتزايد (النقاش) بعد توقيع اتفاق ستوكهولم في ديسمبر”.

وتقود السعودية، منذ 26 مارس/ آذار 2015، تحالفًا عسكريًا، دعمًا للحكومة اليمنية المعترف بها دوليًا، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في شمال وغرب اليمن، التي سيطرت عليها ميليشيا “الحوثيين” أواخر عام 2014.

 

قد يعجبك ايضا