نائية أوروبية: لا يمكن إبرام اتفاقيات مع طغاة مثل أردوغان

نائية أوروبية لا يمكن إبرام اتفاقيات مع طغاة مثل أردوغانالاتحاد برس:

وجهت النائبة الاوروبية المحافظة “هيلغا ستيفنز”، انتقادات لاذعة للرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”، بسبب رفضه مناقشة تعديل قانون مكافحة الإرهاب في بلاده، مقابل إعفاء مواطنيه من تأشيرة الدخول إلى الدول الأوروبية، ضمن أول نقاش في “ستراسبورغ”، حول احتمال إعفاء الأتراك من تأشيرات الدخول إلى الاتحاد الأوروبي.

وقالت “ستيفنز”: “إنه تصرف غير مسؤول من قبل المفوضية الأوروبية، حيال التعامل وتوقيع اتفاقيات مع دكتاتور” على حد تعبيرها.

في حين تساءلت نائبة الوسط “صوفيا آنت فيلد”: “لماذا تسمح أوروبا بأن يتم ابتزازها، هل لأن القادة لم يتفقوا بينهم على سياسة مشتركة في ملف اللاجئين، ويفضلون إبرام اتفاقات مع طغاة مثل أردوغان، هذا أمر غير ممكن على الإطلاق”.

وأكدت زعيمة كتلة أوروبا للكتل والحريات “مارين لوبن”، أن “الرئيس أردوغان يستخدم الأوراق التي وضعها زعماء أوروبا بين يديه، ويمارس ابتزازاً فظيعاً بها”.

أما حزبا “الشعب الأوروبي اليميني، والحزب الاشتراكي الديموقراطي اليساري، فقد تحفظاعلى مشروع إلغاء تأشيرات الدخول للأتراك في الظروف الحالية، حيث عبرت العضوة في حزب الشعب الاوروبي “ماريا غابريال”، أنه من الممكن رفع التأشيرة عن الاتراك، ولكن شريطة احترام الحكومة التركية لكافة المعايير المفروضة، مشيرة إلى انه لا يمكن التصويت لصالح الإعفاء من التأشيرات قبل احترام كل المعايير.

من جهتها، رأت النائبة الاشتراكية “تانيا فايون”، أنه من المهم الاتفاق مع تركيا، من أجل حل أزمة المهاجرين، ولكن “هذا لا يعني أن علينا أن نغض الطرف على كل ما فعلته”.

قد يعجبك ايضا