ناشطون يسخرون من القصف الروسي على مواقع للنظام ويعزون ذلك لــ” الفودكا”

21

ناشطون يسخرون من القصف الروسي على مواقع للنظام ويعزون ذلك لــ” الفودكا”

تناقل ناشطون أنباء وصفوها بـ”المؤكدة” عن استهداف الطيران الروسي الداعم لنظام الأسد حاجز “ملوك” أكبر حواجز النظام في مدينة حمص.

وأشار الناشطون إلى أن الطيران الروسي لم يكتف عند قصف حاجز “ملوك” بل استهدف أيضاً 6 مواقع للنظام ادعت روسيا أنه عن طريق “الخطأ” تم قصفها.

وتتضمن المناطق العسكرية التي تم استهدافها كل من: الفرقة 26 في تير معلة بريف حمص و حاجز عتون بالإضافة إلى الكلية الحربية في الوعر فضلاً عن استهدافها تجمع للشبيحة قرب مفرق الكم إلى جانب رتل للنظام قرب الصوامع.

ونشر الناشط بدوي المغربل المعروف بــ “أبي جعفر” منشوراً على صفحته في موقع فيسبوك يسخر من الضربات الجوية الروسية التي استهدفت تمركزات النظام قائلاً “يا هيك الفودكا يا بلاش (عاشت الفودكا الروسية)، ثلاث غارات اليوم من الطيران الروسي على حواجز ومناطق موالية لميليشيا الأسد
الغارة الأولى على أكبر حاجز في ريف حمص المعروف بحاجز ملّوك
الغارة الثانية على منطقة الخالدية في ريف حمص الشمالي وهي تحت سيطرة شبيحة الأسد ويوجد فيها حواجز للدفاع الوطني
الغارة الثالثة على قرية المختارية الموالية للأسد سكانها من الشيعة والعلويين يحكمها حزب الله”.

ويرى ناشطون، أن استهداف الطيران الروسي لعدة مناطق عسكرية تابعة للنظام في يوم واحد أمر مثير للاستغراب لاسيما وأن الطائرات الروسية مزودة بأجهزة ومعدات من شأنها أن تبين الأهداف بدقة، في إشارة إلى أن روسيا بدأت تكشف عن خطتها في سورية.

قد يعجبك ايضا