نجاة رئيس المكتب السياسي في “لواء المعتصم” من محاولة اغتيال في أنطاكية التركية

نجاة رئيس المكتب السياسي في "لواء المعتصم" من محاولة اغتيال في أنطاكية التركيةنجاة رئيس المكتب السياسي في “لواء المعتصم” من محاولة اغتيال في أنطاكية التركية

الاتحاد برس:

نجا رئيس المكتب السياسي في لواء المعتصم التابع لقوات المعارضة “مصطفى سيجري”، من محاولة اغتيال في ولاية “أنطاكيا/ هاتاي” التركية.




وتمت العملية عبر عبوة ناسفة، تم زرعها على الرصيف في منطقة سكنه في مدينة “أنطاكيا” التركية المحاذية للحدود السورية.

وقال القيادي “مصطفى سيجري” خلال حديثه لصحيفة “زمان الوصل”، إنه تعرض لمحاولة اغتيال، مشيراً إلى أنّ “يقظة الأمن التركي هي من أنقذت حياته”.

وعلى الرغم من من تأكيد عدة مصادر إعلامية صحة محاولة الاغتيال، إلا أن “لواء المعتصم” التزم الصمت حيال ذلك ولم يصدر أي بيان حول تعرض رئيس مكتبه السياسي لمحاولة اغتيال.

وأوضحت مصادر مقربة من “لواء المعتصم”، أن الشرطة التركية بدأت بالتحقيق في محاولة اغتيال “سيجري” بمدينة أنطاكيا، مشيرةً أن التحقيقات التركية ستكشف تفاصيل العملية.

ويعتبر لواء المعتصم من أبرز ألوية المعارضة السورية التي تسيطر على مدينة مارع بريف حلب الشمالي، ويتواجد عناصره على جبهات تنظيم “داعش” و “قوات سوريا الديمقراطية” في ريف حلب الشمالي.

قد يعجبك ايضا