هل تعلم أن “الأحزاب هي التي تبني الأوطان وليس الأفراد”؟ هكذا قال عون

هل تعلم أن "الأحزاب هي التي تبني الأوطان وليس الأفراد"؟ هكذا قال عونهل تعلم أن “الأحزاب هي التي تبني الأوطان وليس الأفراد”؟ هكذا قال عون

الاتحاد برس:

نشر زعيم “التيار الوطني الحر”، العماد السابق في الجيش اللبناني، ميشال عون، سلسلة من التغريدات على حسابه الرسمي لمناسبة ذكرى مرور 15 سنة على أحداث السابع من آب 2001، التي شهدت مظاهرات قام بها أنصار التيار والقوات اللبنانية في ذلك التاريخ، والتي تعرض خلالها المتظاهرون للاعتقال والضرب من قبل القوات الأمنية التي كانت -حينها- تحت وصاية النظام السوري أثناء الولاية الأولى للرئيس “إيميل لحود”.




وقال عون إن “السابع والتاسع من اب هما معلم في حياتنا الوطنية”، وتابع “شعار ‘السيادة والحرية والاستقلال’ -الذي تبنته ثورة الأرز 2005 لاحقاً- الذي رفعه الشباب واعتقلوا من اجله يحمل كل معاني الوطن ويستحق التضحية”، وأضاف أن “درب القضايا الكبرى مزروعة بالصلبان، ولولا الصليب لما قامت المسيحية”.

وتابع عون سلسلة تغريداته السياسية المختلطة بالفلسفة، فكتب “العمل السياسي يختلف عن العمل النضالي، فهدف النضال كان تحرير الأرض اما الهدف اليوم فهو تحرير الدولة”، وأضاف أن “العمل لأجل الوطن يشبه حب الأم لأولادها، مجاني ودون مقابل”، وخلص زعيم التيار الوطني الحر إلى القول بأن “العمل السياسي يحتاج إلى إطار تنظيمي، والأحزاب هي التي تبني الأوطان وليس الأفراد”!

قد يعجبك ايضا