واشنطن تعلّق التعاملات التجارية مع ميانمار حتى عودة الحكومة المنتخبة

الاتحاد برس 

 

أعلنت الممثلة التجارية الأمريكية “كاثرين تاي”، أن واشنطن ستعلّق جميع التعاملات مع ميانمار بموجب اتفاقية التجارة والاستثمار لعام 2013 حتى عودة حكومة منتخبة ديمقراطيًا.

وقالت “تاي” في بيان يوم الاثنين، إن قتل قوات الأمن في ميانمار للمتظاهرين السلميين والطلاب والعمال والقادة العماليين والأطفال “صدم ضمير المجتمع الدولي”.

وأضافت “هذه الإجراءات هي اعتداء مباشر على انتقال البلاد إلى الديمقراطية وجهود الشعب البورمي لتحقيق مستقبل سلمي ومزدهر”.

وأشارت “تاي” إلى أن مكتب الممثل التجاري للولايات المتحدة سينظر في وضع ميانمار حيث يعمل مع الكونجرس الأمريكي لإعادة تفويض برنامج نظام التفضيلات المعمم، والذي يقلل من التعريفات الجمركية الأمريكية ويوفر وصولًا تجاريًا خاصًا آخر لبعض البلدان النامية.

في حين تتطلب المشاركة من الدول الحفاظ على بعض تدابير حماية حقوق العمال، قالت “تاي” إن التقارير التي تفيد بأن القادة العسكريين في ميانمار استهدفوا نقابات العمال والعمال لدورهم في الاحتجاجات المؤيدة للديمقراطية تثير مخاوف جدية.

يذكر أن السبت الفائت كان  أكثر أيام الاحتجاجات دموية في ميانمار، منذ الانقلاب العسكري في الأول من شباط، إذ قتل فيه 114 شخصًا.

وقتل خمسة آخرون يوم الاثنين هنا عندما خرج الآلاف إلى الشوارع مرة أخرى احتجاجًا على عودة الجيش إلى السلطة بعد عقد من الزمان.

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا