واشنطن تُصدر بياناً لموسكو حول المعارض الروسي “نافالني”

الاتحاد برس

 

طالبت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الاثنين، من روسيا بالإفراج الفوري عن المعارض الروسي “أليكسي نافالني” الذي اعتقل في مطار شيرميتيفا في موسكو فور وصوله من ألمانيا.

وذكرَ وزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو” في بيان: “نحث الحكومة الروسية على توفير فرص متكافئة لجميع الأحزاب السياسية والمرشحين الذين يسعون للتنافس في العملية الانتخابية، ألكسي نافالني ليس المشكلة، نطالب بالإفراج الفوري وغير المشروط عنه”.

ومساء أمس الأحد، دعت الناطقة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، “ماريا زاخاروفا”، مستشار الرئيس الأمريكي المنتخب للأمن القومي، “جايك سوليفان”، التركيز على مشاكل بلادة الداخلية واحترام القانون الدولي، وعدم التدخل بقضية “أليكسي نافالني”.

وقالت المتحدثة ردًا على تعليقات ​”جايك سوليفان”، بشأن توقيف السلطات الروسية المعارض الروسي “أليكسي نافالني”: “إلى السيد سوليفان (بالإضافة إلى العديد من الشخصيات الأجنبية الأخرى التي تنشر تعليقات معدة مسبقًا)، احترم القانون الدولي، ولا تتعدى على التشريعات الوطنية للدول ذات السيادة وتعاملوا مع قضايا بلدكم”.

يُذكر أن المعارض الروسي “أليكسي نافالني” وصل إلى روسيا وتم اعتقاله من قبل السلطات الروسية في مطار شيريميتيفو.

وأعلنت دائرة السجون الفيدرالية في بيان: “في مطار شيريميتيفو، احتجز ضباط إدارة عمليات إدارة السجون الفيدرالية الروسية في موسكو أليكسي نافالني، الذي حُكم عليه بالسجن مع وقف التنفيذ، والذي كان مدرجًا في قائمة المطلوبين منذ 29 ديسمبر/كانون الأول 2020 بسبب انتهاكات متعددة لفترة الاختبار”.

مصدر مايك بومبيو/ تويتر BBC Sputnik
قد يعجبك ايضا