واشنطن: موسكو تقتل المدنيين في في الغوطة الشرقية بحجة مكافحة الإرهاب

واشنطن: موسكو تقتل المدنيين في في الغوطة الشرقية بحجة مكافحة الإرهابواشنطن: موسكو تقتل المدنيين في في الغوطة الشرقية بحجة مكافحة الإرهاب

الاتحاد برس:

في أول اتهام واضح ومباشر لموسكو بتعمد قتل المدنيين في سورية، قالت الولايات المتحدة الأمريكية، إن موسكو تتعمد قتل المدنيين في سوريا تحت مسمى “مكافحة الإرهاب”

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول في البنتاغون قوله، إن هذا الاتهام وصف بالأقوى حتى الآن، والذي أصدرته الرئاسة الامريكية في بيان امس الأحد، قائلة إن طائرات الجيش الروسي نفذت مالا يقل عن 20 مهمة قصف يومية في الغوطة.

وأوضح البيان أن روسيا تتجاهل قرار مجلس الأمن الدولي الصادر مؤخرًا، وتقتل المدنيين بذريعة عمليات “مكافحة الإرهاب”.

ودعا البيان المجموعات الموالية لنظام الأسد إلى الامتناع عن استهداف المدنيين والبنى التحتية الصحية في الغوطة الشرقية.

وكان مجلس الأمن الدولي تبنى بالإجماع، في 24 شباط الماضي، قرارًا يدعو إلى وقف إطلاق النار في عموم سوريا لمدة 30 يومًا، لكن الهدنة لم تدخل حيز التنفيذ

قد يعجبك ايضا