وفاة مهندس الوحدة الألمانية وقادة العالم ينعونه

وفاة مهندس الوحدة الألمانية وقادة العالم ينعونه

الاتحاد برس:

توفي مساء اليوم الجمعة 16 حزيران/يونيو 2017 المستشار الألماني السابق هيلموت كول المولود عام 1930 وذلك بعدما بات مقعداً منذ العام 2008 جراء سقوط على الأرض أسفر عن إصابة بالغة وتوفي في بيته بمدينة بلودفيغسهافن على الراين غربي ألمانيا، وهو المستشار الذي تم في عهده توحيد الألمانيتين، الشرقية والغربية، بانهيار جدار برلين في تشرين الثاني/نوفمبر من العام 1989 ليكون بدوره ذاك أحد أبرز السياسيين الألمان والأوروبيين في مرحلة ما بعد الحرب العالمية الثانية والحرب الباردة.

واستمر كول في منصب المستشارية من العام 1982 وحتى العام 1998 أثناء قيادته للحزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي، ويعتبر الأب الروحي للمستشارة الألمانية الحالية أنجيلا ميركل إذ سلمها أول منصب وزاري لها خلال فترة مستشاريته، ولعب دوراً هاماً في إنشاء العملة الأوروبية الموحدة (اليورو) إلى جانب الرئيس الفرنسي الراحل فرانسوا ميتران، ولوفاته أمر رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر بتنكيس أعلام الاتحاد على مؤسساته. وقال بتغريدة على حسابه في تويتر “وفاة هلموت آلمتني بشدة. فقد كان مرشدي وصديقي، في قلب أوروبا، سنفتقده بشدة”.




من جانبه الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الابن قال عن كول إنه “صديق حقيقي للحرية، وأحد أكبر قادة أوروبا في مرحلة ما بعد الحرب” العالمية الثانية، بينما غرّد وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون عبر حسابه في تويتر قائلاً: “هلموت كول كان قامة هائلة في التاريخ الأوروبي. قام بإعادة توحيد لبلاده وساعد في بناء أوروبا متحدة وحرة”، أما رئاسة الوزراء الهندية فنعته قائلة: “تعازينا في وفاة السيد هلموت كول – رجل الدولة، ومهندس التوحيد الألماني والمؤمن المتحمس في التكامل الأوروبي”.

قد يعجبك ايضا