الأونروا والهلال الأحمر يزوران مخيم اليرموك في دمشق

الاتحاد برس

 

أجرى وفدٌ من “وكالة غوث وتشغيل اللاجئين” (أونروا) ووفد من “الهلال الأحمر السوري” ومحافظة دمشق، زيارةً إلى مخيم “اليرموك” للاجئين الفلسطينيين جنوبي دمشق.

ووفق ما نقلته “مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا” أمس الأحد، اطّلع الوفدان ومحافظة دمشق على معاناة الأهالي قاطني المخيم وسوء الخدمات المتوفرة فيه.

ودعت مسؤولة دائرة الخدمات في مخيم اليرموك رولا موعد، إلى ضرورة الإسراع في تقديم الخدمات العامة والخاصة والمعيشية، وضرورة الإسهام في ترميم المدارس والمؤسسات في المخيم.

وسيشهد المخيم عودة عمل عدد من حافلات نقل الركاب من وإلى المخيم وتسييرها لنقل المواطنين، وفق مسؤول ملف المخيم في محافظة دمشق سمير جزائرلي.

واطّلع الوفد وفقًا لمسؤول ملف التعليم في المخيم، وليد الكردي، على عدد من أحياء المخيم المدمرة وزار مدرسة “عبد القادر الحسيني”، والمخبز الآلي غرب شارع اليرموك.

وتعاني العائلات العائدة إلى المخيم من صعوبات تأمين الطعام والاحتياجات الأساسية، ويضطر الأهالي لقطع مسافة تتجاوز أربعة كيلومتر مشيًا على الأقدام، لعدم وجود محال تجارية داخل المخيم، إضافة إلى غياب المواصلات لنقلهم لشراء الحاجات الأولية.

وتمكنت نحو 600 عائلة من العودة إلى منازلها في المخيم، خلال الأشهر الماضية بعد تحديد محافظة دمشق ثلاثة شروط للسماح لأهالي مخيم “اليرموك” بالعودة إلى منازلهم، وهي “السلامة الإنشائية، وإثبات الملكية، والحصول على الموافقات اللازمة”.

قد يعجبك ايضا