السوريصورة اليومميداني

عملية نوعية للنصرة… وكتائب الثوار تستعيد زمام الأمور شمال حلب

96

أفاد مراسل الاتحاد برس مساء أمس، قيام أحد عناصر تنظيم “جبهة النصرة”، بتنفيذ عملية نوعية في خطوط التماس مع “داعش”، بريف حلب الشمالي.
وبحسب المراسل فإن العملية تمت في قرية “البل” شمال حلب، حيث قام أحد عناصر “النصرة”، بتفجير سيارة مفخخة، في الخط الأول لعناصر “داعش”، الأمر الذي أدى لمقتل “أربعة” عناصر من التنظيم، فضلاً عن عشرات الجرحى بحسب المراسل.
كما قامت كتائب “أحرار الشام”، بإرسال تعزيزات ضخمة لمؤازرة الفصائل في صد هجوم “داعش”، على رأسهم قيادي في الحركة وأعضاء أمنيين.
كما قام التنظيم باستقدام مؤازرات كبيرة من مدينة الباب، باتجاه قرى “صوران”، و”مارع”، و”سد الشهباء”، بالتزامن مع استهداف التنظيم لمدينة “تل رفعت” بصواريخ الغراد.
وصرّح المراسل بسقوط “سبعة عشر” عنصراً من عناصر التنظيم أثناء محاولتهم التسلل إلى قرية “أم ريح”، فجر اليوم، حيث تم استهدافهم بالرشاشات وقذائف الهاون على الفور.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق