السوريالسياسة

الجعفري: أطباء بلا حدود فرع للمخابرات الفرنسية.. مبرراً قصفها

الجعفري: أطباء بلا حدود فرع للمخابرات الفرنسية.. مبرراً قصفها
(AP Photo/Pavel Golovkin)

كشف سفير النظام السوري لدى الأمم المتحدة، بشار الجعفري، “سراً خطيراً” حول منظمة أطباء بلا حدود التي قصف الطيران الروسي مشفى لها في منطقة الحامدية قرب معرة النعمان بمحافظة إدلب، مخلفاً عشرات الشهداء المدنيين، إضافة لتدمير المشفى بالكامل.

وادعى “الجعفري” أن المنظمة فرع للمخابرات الفرنسية يعمل في سورية، وأضاف أن المشفى أقيم “دون تشاور مع الحكومة”، مبرراً -بالتالي- قصف المشفى وإنهاء خدماته للمدنيين، بل وقتل جميع من كانوا بداخله، وأسهب “الجعفري” في البناء على استنتاجته “الخطيرة” بالقول إن “المنظمة لم تعمل بترخيص من الحكومة”.

بدوره سفير فرنسا لدى الأمم المتحدة، وصف هذه التصريحات بأنها “مقززة”، وتظهر “الوجه الحقيقي للنظام”؛ ونفت روسيا في وقت سابق مسؤوليتها عن قصف المشفى، الذي تزامن مع قصف مشفى آخر في منطقة اعزاز بريف حلب، استهدف قسم حاضنات الأطفال بصواريخ بالستية بعيدة المدى، واستهداف مدرسة تؤوي نازحين في “أورم الكبرى” بريف حلب.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق