السوريالسياسة

دي مستورا: الوفود ستصل على دفعات إلى جنيف والبداية ستكون ضعيفة

Staffan de Mistura, United Nations, Special Envoy for Syria at a press conference. 15 January 2015. UN Photo / Jean-Marc Ferré
UN Photo / Jean-Marc Ferré

قال المبعوث الأممي إلى سورية، ستيفان دي مستورا إن الوفود التي ستتم دعوتها لاستئناف مفاوضات السلام، في مدينة جنيف السويسرية، ستصل على دفعات بسبب “صعوبات في أمور حجز الفنادق”، وأضاف أن بعضهم سيصل في التاسع من الشهر الجاري وبعضهم في الحادي عشر وآخرون قد يصلون في الرابع عشر من هذا الشهر”.

وأعلن في حديث لصحيفة “الحياة” اللندنية إن التاريخ الذي سيتم فيه استئناف المفاوضات هو العاشر من هذا الشهر (آذار 2016)، وقال إن البداية لاستئناف المفاوضات ستون ضعيفة، حتى تصل جميع الوفود خلال الأيام المشار إليها آنفاً، ودعا النظام إلى تسهيل وصول المساعدات إلى المناطق المحاصرة، وقال إن شاحنات المساعدات واقفة منذ ست وثلاثين ساعة تنتظر الموافقة على العبور إلى تلك المناطق.

وأوضح أن الأطراف التي ستتم دعوتها تمثل كل من النظام والمعارضة والمجتمع المدني، إضافة لوفد نسائي، وقال إن “مشاركة النساء أمر مهم بالنسبة لنا، لديهن الكثير من الأفكار حول مستقبل سورية”، وأوضح أن الاجتماع بهذا الوفد سيكون “على نحو منفصل”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق