السوريميداني

قصف متبادل بين قوات النظام والمعارضة في جوبر وانفجار عبوة ناسفة في محيط سجن الاحداث

قصف متبادل بين قوات النظام والمعارضة في جوبر وانفجار عبوة ناسفة في محيط سجن الاحداثقصف متبادل بين قوات النظام والمعارضة في جوبر وانفجار عبوة ناسفة في محيط سجن الاحداث

الاتحاد برس:

قصفت قوات المعارضة مساء اليوم الاثنين، نقاط قوات النظام في حي “جوبر” الدمشقي بالمدافع محلية الصنع والهاون، موقعة عدة إصابات في صفوفهم.




وتركز القصف على محيط “معمل كراش ومنطقة ديرخبية”، وهي المحاور التي حاولت قوات النظام التقدم من خلالها صباح اليوم باتجاه الحي، قبل أن تقوم قوات المعارضة ممثلة بـ “فيلق الرحمن” وعدة فصائل أخرى، بصد هجومها وقتل وجرح عدد من عناصرها وإجبارها على التراجع، حيث أسفر القصف عن مقتل 6 عناصر وجرح 11 آخرين من عناصر قوات النظام، بالتزامن مع قصف جوي مكثف شنته المقاتلات الحربية، وآخر بري بالدبابات والمدافع الثقيلة على مواقع المعارضة داخل الحي، ما أسفر عن مقتل 3 عناصر من المعارضة.

وكانت اشتباكات عنيفة قد اندلعت صباح اليوم بين الطرفين المذكورين، على محاور “كراش، وديرخبية، وعارفة”، في ظل محاولة جديدة لقوات النظام اقتحام الحي، إلا أن قوات المعارضة صدت الهجوم بعد إطلاق قذائف صاروخية على مواقع قوات النظام واستهدافها بالرشاشات الثقيلة والهاون، موقعين نحو 14 قتيلاً في صفوفها.

تزامن ذلك مع دوي انفجارعنيف في الاحياء الشرقية للعاصمة، تصاعد على اثره دخان كثيف من الجبهة الشرقية لدمشق من جهة حي جوبر، ويعتقد أنه ناجم عن تفجير نفق في المنطقة او قصف بصاروخ أرض – أرض، في حين ضرب انفجار مجهول منطقة “برزة” المجاورة دون معرفة أسبابه حتى اللحظة.

وفي سياق منفصل، أكدت مصادر ميدانية، أن الانفجار الذي سمع دويه في محيط بلدتي “الهامة وقدسيا” المحاصرتين بريف دمشق، ناجم عن عبوة ناسفة استهدفت منطقة “صالة النيرمين” الواقعة في حي النازحين على محور “سجن الاحداث”، في حين رجحت مصادر أخرى، أن الانفجار ناجم عن لغم أرضي انفجر أثناء محاولة زرعة من قبل ميليشيات النظام.

وذكرت ان الرشقات النارية الصادرة من رشاشات ثقيلة، استهدفت “حي الوتار” ومحيطه بالكامل، دون ورود أنباء عن إصابات.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق