الشرق الأوسطالعراق

مساحة سيطرة تنظيم داعش تنحسر في الموصل

مساحة سيطرة تنظيم داعش تنحسر في الموصلمساحة سيطرة تنظيم داعش تنحسر في الموصل

الاتحاد برس

توالت اليوم الخميس 12 كانون الثاني / يناير تصريحات القادة العسكريين والأمنيين في القوات العراقية التي أعلنوا فيها تحرير المزيد من الأحياء في شرق وجنوب شرق مدينة الموصل.

وذكر عبد الأمير يارالله قائد عمليات “قادمون يا نينوى” ان قوات جهاز مكافحة الإرهاب تقدمت في المحور الشرقي للموصل وسيطرت على حي سومر و حي المالية ، وكبدت تنظيم داعش خسائر كبيرة في الأرواح والمعدات، ورفعت العلم العراقي فوق مباني الحيين.

وأعلن بيان للجيش العراقي إن “قواته أجبرت مقاتلي داعش على التقهقر في جنوب شرق الموصل “وحققت القوات العراقية مكاسب في منطقة كان يواجه فيها صعوبة في التقدم.

و تتضافر جهود متخلف القوات العراقية في خوض معركة الموصل، حيث أفاد رائد شاكر جودت قائد الشرطة الاتحادية بأن قواته حررت حي السلام وحي الساهرون جنوب شرق المدينة.

وقال جودت إن: “الشرطة الاتحادية العراقية تواصل تقدمها، بدعم مدفعي يستهدف دفاعات التنظيم الذي “يستخدم المدنيين كدروع بشرية” لعرقلة تقدم قوات الشرطة الاتحادية.

وتخوض القوات العراقية معارك عنيفة ضد مقاتلي التنظيم شمال شرق المدينة في محيط جامعة الموصل على الضفة اليسرى لنهر دجلة.
وتضم حملة تحرير الموصل 1000 الف مقاتل من الجيش والشرطة العراقية وقوات البيشمركة الكوردية وفصائل مسلحة أخرى، وكانت واجهت في الشهرين الأخيرين من العام الماضي صعوبات في التقدم ، ولكنها عادت تتقدم بشكل ملموس مطلع العام الحالي.

وتعود الانتصارات الأخيرة للقوات العراقية إلى تحسين وسائل التصدي للسيارات المفخخة التي يستخدمها التنظيم، وزيادة التنسيق بين مختلف قطاعات الجيش والشرطة، حسب ضباط أمريكيين وعراقيين، ويقول ضباط امريكيون ان” القوات العراقية باتت تسيطر على قرابة 80% من شرق الموصل”.




telead

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق