السوريميداني

قوات سوريا الديمقراطية تكشف عمليات تهريب للداعشيات من مخيمات الرقة

قوات سوريا الديمقراطية تكشف عمليات تهريب للداعشيات من مخيمات الرقةقوات سوريا الديمقراطية تكشف عمليات تهريب للداعشيات من مخيمات الرقة

الاتحاد برس:

قبضت قوات سوريا الديمقراطية- قسد، ليلة امس الاربعاء على 3 من نساء عناصر تنظيم داعش، برفقتهن أطفالهن، اثناء تهريبهن من مخيم عين عيسى، شمال الرقة، الى مركز المدينة، تمهيدا لتهريبهن لاحقا إلى جهة مجهولة.

وتم القبض على الداعشيات الـ 3، في عملية مداهمة نفذتها قوات الأمن العام والاستخبارات المركزية لـ “قسد” على منزل احد وجهاء “عشيرة الجدوع” المدعو “أبو شأس”، الكائن في حي الثكنة وسط مدينة الرقة، ليتم من جديد اعادة النساء الـ 3 الى مخيم الاحتجاز في عين عيسى.

وقال مسؤول في استخبارات “قسد” لموقع ستيب نيوز، إنَّ 2 من النساء سوريات من مدينة تدمر، والأخيرة تونسية الجنسية، وتتراوح أعمارهن بين الـ 25 – 37 عامًا.

واوضح المسؤول، ان عملية إخراجهن من مكان الحجز المخصص لهن، داخل مخيم عين عيسى، تمت بوساطة سيارة “أبو شأس” الشخصية، حيث نقلن إلى منزله في الرقة.

عقب العملية فرضت قوّات الأسايش /الشرطة المدينة/ في الادارة الذاتية، طوقا أمنيا عبر حواجزها على مداخل حي الثكنة، مع تفتيش دقيق للمارة، بعد ورود معلومات عن وجود متعاونين مع تنظيم داعش في الحي المذكور.

وكان “أبو شأس” من أوائل من بايع تنظيم داعش الارهابي اثناء سيطرته على المدينة، حيث تلاحقه قوات “قسد” كونه لم يكن حاضرا بمنزله اثناء مداهمته، ويتوقع انه فر الى خارج المدينة.

وسبق لقوات “قسد” ان القت القبض على بعض المتورطين في تهريب عناصر التنظيم والمتعاونين معه، كما تنفذ قوّات التحالف عمليات إنزال، وتعتقل اشخاص بنفس التهمة، ويتلقى هؤلاء مبالغ من 10 آلاف دولار إلى 25 ألف دولار لقاء تهريب عناصر داعش.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق