السوريميداني

فورين بوليسي: لندن وباريس عازيمتان على إرسال قوات إضافية إلى سوريا وروما لم تقرر بعد

فورين بوليسي: لندن وباريس عازيمتان على إرسال قوات إضافية إلى سوريا وروما لم تقرر بعدفورين بوليسي: لندن وباريس عازيمتان على إرسال قوات إضافية إلى سوريا وروما لم تقرر بعد

الاتحاد برس:

أكد مسؤول في الإدارة الأمريكية، أن بريطانيا وفرنسا، وافقتا على زيادة عدد قواتهما البرية في شمال شرق سوريا، وفق ما نقلت مجلة (فورين بوليسي) الأمريكية، عن مصادر مطلعة على المناقشات لوكالة السياسة الخارجية.

وتعتزم بريطانيا وفرنسا، الشريكان الوحيدان للولايات المتحدة اللتين ما زالت لديهما قوات برية في سوريا، على زيادة القوات بنسبة تتراوح بين 10 و 15 %.

ويعتبر قرار لندن وباريس، انتصاراً كبيراً لفريق الأمن القومي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لان إرسال قوات فرنسية وبريطانية إضافية سيعوض ما قد ينتج عن انسحاب جنود أمريكيين من شمال شرق سوريا، ولم يحدد بعد إطار زمني لنشر القوات الإضافية، كما أن عددها الدقيق ليس واضحا تماما.

من جهة اخرى تقترب إيطاليا من اتخاذ قرار بشأن إرسال أو عدم إرسال قوات إضافية، وهناك تأكيدات بان بعض دول البلقان والبلطيق، سترسل كل منها عددا من الجنود لشمال شرق سوريا.

وكانت برلين خيبت آمال واشنطن، بتخصيص موارد إضافية للحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي في العراق و سوريا، حيث رفضت الحكومة الألمانية طلبا بإرسال قوات ألمانية الى سوريا، كان تقدم به المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا، جيمس جيفري.

وتحاول واشنطن اقناع شركائها، بإرسال قوات الى شمال شرق سوريا، لسد الفجوة التي ستنتج عن انسحاب الجنود الأمريكيين منها، تحسبا لعودة تنظيم داعش، والتهديدات التركية باجتياح المنطقة التي تسيطر عليها القوات الكردية الحليفة للولايات المتحدة.

 
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق