السوريحال البلد

مرسوم بشأن التجنيد في جيش النظام يهدد مستقبل آلاف الطلاب في سوريا

مرسوم بشأن التجنيد في جيش النظام يهدد مستقبل آلاف الطلاب في سوريامرسوم بشأن التجنيد في جيش النظام يهدد مستقبل آلاف الطلاب في سوريا

الاتحاد برس:

أصدر رئيس النظام، مرسوما تشريعيا يقضي بتعديل عدد من المواد المتعلقة بالتجنيد الإجباري، في المرسوم الصادر عام 2007، وتشمل التعديلات الجديدة، مواد تتعلق بتأجيل الخدمة العسكرية للطلبة السوريين.

ونص المرسوم الجديد رقم 12، على تعديل المواد 10-95-113 من المرسوم رقم 30 لعام 2007، وفق ما نشرت وكالة سانا النظام، يوم الأحد، وتضمنت التعديلات موضوعا خطيرا بشأن تأجيل الطلاب السوريين الذين يدخلون سن التكليف لأداء الخدمة العسكرية الإجبارية في جيش النظام.

حيث نص المرسوم رقم 12 لعام 2019، على أنه “يجوز في زمن الحرب إلغاء التأجيل الدراسي لجميع المكلفين بقرار من رئيس الجمهورية، القائد العام للجيش والقوات المسلحة”، ما يسمح بإيقاف آلاف الطلاب عن الدراسة وسوقهم إلى الخدمة العسكرية.

وصدر المرسوم الجديد، وسط استمرار الحملة العسكرية الفاشلة التي تنفذها قوات النظام في شمال غرب سوريا منذ أسابيع، في خرق متواصل لاتفاق سوتشي بين الجانبين الروسي والتركي في أيلول عام 2018، حيث تتلقى قوات النظام وميليشياته خسائر بشرية كبيرة، تقدر بمقتل أكثر من ألف عنصر وضابط خلال الحملة، ناهيك عن آلاف الجرحى والمصابين، ما يشير إلى ان إصدار المرسوم، مقدمة لإلغاء تأجيل آلاف الطلاب وزجهم في جبهات القتال، الأمر الذي يؤكد افتقار جيش النظام إلى الموارد البشرية، نتيجة استنزاف عناصره في المعارك الجارية.

 
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق