السوريميداني

منظمات حقوقية تتهم الفصائل التركية بتهريب عشرين ألف قطعة أثرية من عفرين إلى تركيا

منظمات حقوقية تتهم الفصائل التركية بتهريب عشرين ألف قطعة أثرية من عفرين إلى تركيامنظمات حقوقية تتهم الفصائل التركية بتهريب عشرين ألف قطعة أثرية من عفرين إلى تركيا

الاتحاد برس:

ذكر حقوقيين كرد، في منطقة عفرين الخاضعة لسيطرة الجيش التركي والفصائل التابعة له، شمال حلب، ان الفصائل التركية مستمرة في سرقة وتدمير المواقع التاريخية في المنطقة، وقامت بتهريب آلاف القطع الأثرية إلى تركيا، ومسح معالم العديد من المواقع.

واوضحت (منظمة حقوق الإنسان في عفرين)، في بيان لها، ان الفصائل التركية، بإشراف من السلطات التركية وبالتنسيق مع الحكومة المؤقتة للمعارضة الموالية لأنقرة، تقوم بعمليات تدمير لتاريخ وحضارة منطقة عفرين.

وأوضح البيان، أن الجيش التركي يسهل للفصائل، القيام بعمليات تجريف ونبش الاماكن الاثرية، وسرقة الآثار التي تدل على الهوية الكردية لمنطقة عفرين، وتغيير معالمها الحضارية والطبيعية، بالاعتداء على الرموز الحضارية والتاريخية والقومية للشعب الكردية، وتغيير المعالم الجيولوجية لطبقات الأرض التي تحمل في باطنها دلائل على الوجود التاريخي للكرد في المنطقة على مر العصور، مضيفة ان الآثار المنهوبة يتم تهريبها إلى تركيا.

ووثقت المنظمة الحقوقية اسماء العشرات من المواقع الاثرية التي تعرضت للتشويه والنهب، مشيرة إلى سرقة 20 الف قطعة اثرية، وبيعها إلى تركيا، ومن اهم الاماكن الاثرية التي تم استهدافها وتخريبها، معبد عين دارة المصنف على لائحة منظمة اليونيسكو- النبي هوري أيضاً مصنفة على لائحة اليونيسكو- مزار شيخ حميد ومزار بافلون ، إضافة إلى 38 موقعا آخر.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق