السلايد الرئيسيالسوريحال البلد

طلاب جامعيون سوريون في حمص: لا سكن جامعي نتآوى به!

الاتحاد برس_متابعة:

لا تزال مشاكل السكن الجامعي في مدينة حمص عالقةً دون حلول وسط شكوى الطلاب حول عدم قدرتهم على إيجاد سكن يتخذونه ملجأً لهم في سنوات الدراسة.

واشتكى عدد من الطلاب في جامعة البعث لصحيفة الوطن السورية المحلية عدم تمكنهم من الحصول على سكن ضمن المدينة الجامعية حتى تاريخه، فيما أبدى البعض منهم انزعاجهم لكونهم مضطرين للسكن كل 5 طلاب في غرفة واحدة تحوي سريرين فقط.

وأشار بعض الطلبة لعدم قدرتهم تحمل نفقات استئجار سكن خارج المدينة الجامعية، وأن ذلك يجبرهم على القبول بالأمر الواقع، وذكر آخرون أنهم استلموا غرفهم لكنها تحتاج لصيانة عاجلة وبشكل فوري ، فبعضها لا يوجد أقفال لأبوابها وبعضها الآخر لا إنارة فيها وغرف لا يوجد فيها نوافذ وزجاجها مكسور إضافة للحاجة لصيانة بعض الأسرة، في حين أكد عدد من الطلبة إقامتهم في المطابخ الموجودة ضمن الوحدات الجامعية نتيجة للضغط والعدد الكبير للطلاب وعدم تمكنهم من الحصول على غرف نظامية.

15 ألف طالب في حمص هذا العام

أوضح مدير المدينة الجامعية بحمص غسان إدريس لجريدة الوطن الرسمية أن مجموع عدد الطلاب المتقدمين للسكن الجامعي خلال هذا العام وصل إلى 15108 طالب وطالبة منوهاً بأنه لا يتم قبول الطلاب الراسبين في كلياتهم والطلاب الذين يبعد مكان إقامتهم وسكنهم أقل عن 35 كم.

وبين إدريس أن المدينة الجامعية تضم 11 وحدة سكنية 9 وحدات منها بالخدمة 4 وحدات منها ذكوراً و4 وحدات إناثاً والوحدة 14 مخصصة للوفود الطلابية العرب والأجانب «تبادل طلابي»، فيما ما تزال الوحدتان الأولى والثانية حالياً خارج الخدمة.

وأكد إدريس أنه ونتيجة للعدد الكبير للطلبة الذكور المتقدمين وخروج الوحدتين الأولى والثالثة عن الخدمة وعدم تمكن إدارة المدينة من إسكان الجميع حالياً، تم إسكان ما بين 150 و200 طالب بناء على رغبتهم ومطالباتهم بشكل مؤقت في غرف خدمية.

وتيقى مشكلة الطلاب بانتظار الحل الذي يبدو وأنه سيطول كي يصبح واقعاً لحين عودة الوحدات إلى العمل لاتقبال الطلاب من جديد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق