السلايد الرئيسيالسوريحال البلد

أكثر 160 ألف أسرة في ريف دمشق تعيش على المساعدات

الاتحاد برس:

قال مدير مكتب الإغاثة والمنظمات الدولية في محافظة ريف دمشق، “محمد تيسير القادري” أن “عدد السلل الغذائية التي يتم توزيعها بشكل شهري خلال عام 2019، هي 92500 سلة” .

وأضاف “القادري” بحسب صحيفة “الوطن” شبه الرسمية، أن “الهلال الأحمر السوري يغطي نحو 100 ألف أسرة ما بين مهجرة وعائدة شهرياً، وتقوم الجمعيات بتغطية الأسر الفقيرة والبالغ عددها بحدود 30 ألف أسرة ونحو 10 آلاف تغطيها جمعيتا الكسوة والتل على حين تغطي جمعية مبادرة أهل الشام ما بين 20 إلى 25 ألف أسرة” .

وأشار “القادري” إلى “وجود معايير تم تحديدها للتفريق بين الأسر وحاجاتها وفقاً لأربع درجات، فالدرجة الأولى زائد 38% من الدرجة الثانية يتم تزويدهم بالسلل الغذائية كاملة شهرياً على حين يدخل 26 المتبقية من الدرجة الثانية في مشاريع سبل العيش، والتي تشمل أعمالاً صناعية ومهنية وحرفية والغاية منها الانتقال لمرحلة التعافي المبكر للأسرة بحيث تستطيع الحصول على دخلها من خلال هذه المهن بدل انتظار السلل الغذائية” .

ولفت “القادري” إلى أنه “يتم التركيز على الغوطة لأنها المنطقة الأكثر ضرراً في محافظة الريف والأكبر من حيث عدد السكان”، مبيناً أن “الاحتياج أكبر من الإمكانيات المتاحة” .

وحتى عام 2018، كانت ريف دمشق وتحديداً مناطق الغوطة الشرقية شهدت حالة كبيرة من الدمار في البنى التحتية بسبب العمليات العسكرية التي شهدتها بين الأطراف المتنازعة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق