دوت كوم

العثور على جرو مجمد منذ 18 الف عام في سيبيريا

الاتحاد برس:

تم العثور على جرو “محفوظ جيدًا بشكل مذهل” عمره 18000 عام في سيبيريا، لكن لا يمكن للعلماء أن يقرروا ما إذا كان كلباً أو ذئباً.

يعرف الجرو الآن باسم “دوجور“، وهي كلمة محلية في سابيريا تعني صديق، وقد عثر عليه بالقرب من “ياكوتسك” في شرق سيبيريا في الصيف الماضي.

وقال الباحث “لوف دالين” إنه “ربما كان أقدم كلب على الإطلاق”، مضيفًا أنه “تم حفظه بشكل جيد بشكل مثير للدهشة حتى قبل تنظيفه”. حيث أن أنف الجرو الذكر وأسنانه وفرائه في حالة رائعة.

وأضاف أنه يبدو وكأنه “حيوان ميت مؤخراً”.

تم قياس عمر الجسم بالكربون (عمر النصف للكربون) الذي يرجع إلى عظم الأضلاع ، لكن اختبارات الحمض النووي لم تؤكد نسبها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق