50 قتيلًا وعشرات المفقودين في فيضانات جبال الهيمالايا

الاتحاد برس

 

انتشل رجال الإنقاذ تسع جثث أخرى من موقع فيضان مفاجئ في منطقة الهيمالايا بشمال الهند اليوم الأحد، بعد أسبوع من وقوع الكارثة، ليرتفع عدد القتلى إلى 50 فيما لا يزال أكثر من 150 في عداد المفقودين.

وأدّى الفيضان المفاجئ في ولاية أوتارانتشال، الذي نجم وفقًا للعلماء عن انهيارًا جليديًا كبيرًا، ما إلى تدفق المياه والصخور والحطام في وادي نهر داليجانجا، مما أدى إلى تدمير السدود والجسور.

ويحقق فريق من العلماء في ما إذا كانت قطعة من نهر جليدي في جبال الهيمالايا قد سقطت في الماء وتسببت في حدوث الفيضان.

ويوجد حوالي 10000 نهر جليدي في جبال الهيمالايا الهندية، ويوجد في أوتارانتشال نفسها ما يصل إلى 1495 نهرًا جليديًا والعديد منها ينحسر بسبب ارتفاع درجة حرارة المناخ.

واستخدم عمال الإنقاذ آلات حفر ثقيلة لتحرير العشرات من عمال بناء السدود المحاصرين في نفق تحت الأرض متصل بمشروع للطاقة الكهرومائية تقوم ببنائه شركة الطاقة الحرارية الوطنية المملوكة للحكومة.

وقال سواتي بهادوريا كبير المسؤولين الحكوميين في المنطقة لرويترز “نأمل في العثور على المزيد من الناجين”، “لم نفقد كل الأمل بعد”، وقالت السلطات إن 154 شخصًا ما زالوا في عداد المفقودين.

وحذّر الخبراء من أنه لا تزال هناك كميات هائلة من الصخور والحطام والجليد والمياه يمكن إزالتها، مما يجعل جهود الإنقاذ محفوفة بالمخاطر.

وأثارت الكارثة دعوات من قبل مجموعات بيئية لمراجعة مشروعات الطاقة في الجبال الحساسة بيئيًا، لأن ولاية أوتارانتشال معرضة للفيضانات والانهيارات الأرضية.

 

قد يعجبك ايضا