السلايد الرئيسيحصاد اليومشباك في المهجرموزاييك

المانيا ـ عبد الهادي الزعبي .. شاب سوري يحصل على أكبر جوائز جامعة أنسباخ الألمانية للعمل التطوعي

الاتحاد برس

حقق الشاب السوري عبد الهادي الزعبي “26 عام” جائزة ” هيلتر هاوس” التي تمنح للطلاب الذين يقومون بالعمل التطوعي في المجتمع الألماني.

وتقدم جائزة “هلتر هاوس” سنويًا، منذ عشر سنوات، ومنظّمها هو “فريدريش هلتر هاوس” ويعتبر داعم كبير لجامعة أنسباخ ومؤسس ومشارك بعدة مشاريع مجتمعية وتنموية وثقافية.

يتنافس على الجائزة في كل عام آلاف الطلاب من الألمان وجنسيات أخرى في جامعة أنسباخ.

عبد الهادي الزعبي الذي خرج من دمشق في أواخر 2013 وبعد رحلة شاقّة دامت أشهرًا وصل إلى ألمانيا في 2014، أُختير من بين آلاف المتقدمين ليربح الجائزة كعضو مؤسس في منظمة “خطوات” وهي منظمة ثقافية واجتماعية.

يقول عبد الهادي للاتحاد برس: “قبل سنة ونصف من الآن، كانت “خطوات” فكرة في رأس صديقي و مديرها التنفيذي “أيهم صقر“، وأصبحت مؤسسة معترف بها قانونيًا في نيسان/ أبريل 2019، وشاركته منذ البداية في تأسيسها وإقلاعها”.

وتابع “الزعبي” منظمة “خطوات” معنية بالعمل الاجتماعي والثقافي والإعلامي، مقرّها في مدينة نورنبرغ الألمانية، وهدفها فتح نوافذ ثقافية بين الوافدين الجدد، والمهاجرين والمجتمعات الأصلية، والمساهمة بتطوير المشاريع الناشئة من خلال مشاريع مشتركة وكورسات تعليمية وورشات عمل، ويتضمن المشروع نواة لمؤسسة إعلامية يديرها محترفون في الحقل الإعلامي والتقني.

وعبّر الزعبي عن شعوره عندما نال الجائزة قائلًا : “كنت فرحًا جدّا، لأنّي استطعت تحقيق نجاح بجامعتي، كمغترب أو لاجىء في ألمانيا، وأنه تم اختياري من بين مشاركين كثر لأربح الجائزة”.

ويتابع عبد الهادي:

“الهدف من مشاركتي هو أنني وجدت فرصة، كي أمثل فيها منظمة خطوات في مدينة أنسباخ، ومنصة استطيع من خلالها أن أتحدث عن المشروع”.

هو حلم صغير تحقق من بين أحلام كثيرة لعبد. وليس آخرها كما يقول هو نفسه -تغيير الصورة النمطية المأخوذة عنّا- إلى صورة أخرى تظهر أن السوريين يملكون الذكاء والتصميم وإرادة صلبة لتحقيق أحلام كبيرة، مهما كانت الظروف وها هو ينجز حلمه في فرعه الذي يدرسه “الاقتصاد وعلوم الكمبيوتر” وفي المشروع الطموح الذي يشارك بتطوره ونجاحه منظمة خطوات .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق