السلايد الرئيسيالسوريحال البلد

أهالي بصرى الشام بريف درعا يتظاهرون من أجل الافراج عن معتقليهم

تظاهر عدد من أهالي مدينة “بصرى الشام” في ريف درعا الشرقي، للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين من سجون القوات الحكومية السورية، وذلك بعد دعوات لناشطين للكشف عن مصير معتقلي المنطقة.

وقالت وسائل إعلامية سورية معارضة، أن عشرات الأهالي تظاهروا أمام الجامع العمري القديم وسط “بصرى الشام”، رافعين لافتات تطالب بإطلاق سراح المعتقلين، وتعبر عن تضامنهم مع محافظة إدلب التي تتعرض لتصعيد عسكري.

ونشرت شبكات محلية منها” مركز عامود حوران“، صوراً للمتظاهرين في المدينة، وكُتب على بعض اللافتات المرفوعة في المظاهرة “بدنا المعتقلين”، “أما آن للقيد أن ينكسر”، “أنقذوا من تبقى من أبنائنا حيًا في المعتقلات”.

*مركزعامودحوران للاخبار*درعا_ بصرى الشاملبى احرار واهلي المدينة نداء امس الذي صدح به الاحرار الى وقفه احتجاجيه تطالب…

Publiée par ‎مركز عامود حوران للاخبار"‎ sur Vendredi 3 janvier 2020

وتعيش محافظة درعا حالة من الانتهاكات الأمنية المتمثلة باعتقالات متكررة، في ظل استمرار الاحتفاظ بمعتقلين من المحافظة، وهو ما يناقض الوعود الحكومية، والتعهدات الروسية، التي رافقت اتفاق التسوية.

وشهدت قرى ومدن المحافظة مظاهرات شعبية ووقفات احتجاجية عدة خلال الأشهر الماضية، نادت برفع القبضة الأمنية ووقف الانتهاكات من أجهزة الأمن السورية .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق