بين الناس

هل نقل تمثال رمسيس الثاني بعربة القمامة؟!

الاتحاد برس

اشتعلت مواقع مواقع التواصل الاجتماعي وخاصةً بين المستخدمين في مصر، صورًا لعملية نقل تمثال قالوا إنه “للملك الفرعوني رمسيس الثاني” في عربة “قمامة”، مما أثار جدلًا واسعًا. 

ويظهر في الصور المتداولة، عملية نقل التمثال بطريقة عشوائية، وتداول بعض المغردين على تويتر صوراً لعملية النقل، معبرين عن معارضتهم للطريقة التي تم فيها التعامل مع التمثال.

وإحداها كانت للصحفي عمر خليفة…

وطرح الإعلامي المصري محمد ناصر المقيم في تركيا الموضوع على شكل سؤال يثير الجدل على حسابه على تويتر:

من جهته، أوضح رئيس قطاع الآثار المصرية بالمجلس الأعلى للآثار، الدكتور أيمن عشماوي، حقيقة الصور التي تم تداولها، وأكد أن التمثال ليس أثرياً، وهو في الحقيقة مجرد نسخة تم وضعها أمام جامعة الزقازيق لتزيين مدخلها.

وأشار عشماوي أن السبب وراء نقل التمثال الذي يحاكي التمثال الخاص بالملك الفرعوني رمسيس الثاني، هو جزء من خطة محافظة الشرقية لتطوير المنطقة، إضافةً إلى فتح محاور مرورية جديدة. 

وعلق الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية، أن عملية نقل رمسيس الثاني تأتي ضمن أعمال توسعة الطريق، وفتح محاور مرورية جديدة، مؤكدًا أنه سيتم نقله إلى محيط قصر ثقافة مدينة الزقازيق. 

أما عن تعليقات الشارع الصمري عموماً..

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق