الأخبارالسلايد الرئيسيجولة عربيةحصاد اليوم

ارتفاع حصيلة قصف معسكر يمني إلى 70 قتيلًا و50 جريحًا

الاتحاد برس ||

ارتفعت حصيلة ضحايا قصف معسكر تدريبي في محافظة مأرب شمال شرقي اليمن، إلى 70 قتيلًا و 50 جريحًا، واتهم الجيش اليمني التابع للحكومة الشرعية ميليشيا “أنصار الله” (الحوثيين)، بتنفيذه.

وصرحت مصادر عسكرية أن مستشفيات مدينة مأرب مستنفرة لعلاج ضحايا القصف الصاروخي الذي أسفر أيضًا عن اندلاع حريق هائل في المعسكر.

وكان الجيش اليمني اتهم ميليشيا “أنصار الله” بشن قصف صاروخي على أحد معسكراته التدريبية شمال مأرب، مشيرًا إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى، مؤكدًا أن “القوات بقيادة الرئيس “عبدربه منصور هادي” تخوض معركة مفتوحة مع المليشيا الحوثية المدعومة من إيران والجماعات الإرهابية المتطرفة في سبيل استعادة أمن واستقرار ‎اليمن والمنطقة”.

وأدان قائد قوات المقاومة الوطنية في الجيش اليمني التابع للحكومة الشرعية العميد الركن “طارق محمد عبد الله صالح” اليوم الأحد، قصف المعسكر وقال في تغريدة عبر حسابه بموقع “تويتر“: “كارثة أليمة تهز كيان كل يمني حر يشاهد أبناء وطنه وهم يُذبحون بصواريخ إيران”.

وأضاف “صالح” : “تعازينا الحارة لشهداء مأرب العزيزة؛ شهداء الوحشية الحوثية ضد اليمنيين. إنها جريمة تثبت ما نقوله كل يوم: الحوثي هو عدو اليمنيين جميعًا”.

ولم تعلن “أنصار الله” مسؤوليتها عن القصف الصاروخي الذي جاء عقب ساعات من توعد المتحدث باسم القوات المسلحة الموالية للجماعة العميد يحيى سريع، بـ”اتخاذ إجراءات مناسبة” ردًا على تصعيد الجيش اليمني في مديرية نهم شرق العاصمة صنعاء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق