جولة عربية

أميركا تحذر من عمليات عسكرية يتم التخطيط لها في ليبيا

الاتحاد برس

حذرت السفارة الأمريكية في طرابلس، مساء أمس السبت، طرفي النزاع الليبي من استئناف الأعمال القتالية.

وقالت السفارة، في بيان نشر عبر حسابها على “تويتر”، إن سفير الولايات المتحدة في ليبيا، “ريتشارد نورلاند”، “يحذر من تجدد العمليات العسكرية في البلاد”.

وأشار البيان إلى أن “تتابع السفارة الأمريكية بقلق التقارير الموثوقة التي تفيد بأن هناك عمليات عسكرية هامة يتم التخطيط لها من قبل القوات التابعة لكل من القوات المسلحة العربية الليبية وحكومة الوفاق الوطني في المستقبل القريب، وسواء كانت عدائية أو استباقية، فإن مثل هذه الأعمال تنتهك الاتفاقيات التي تم التوصل إليها في برلين”.

مضيفة: “ندعو الأطراف ومؤيديها من الخارج إلى النظر بعناية في المخاطر الكامنة في مثل هذه الأعمال، ومضاعفة دعم الحوار الأمني الذي تيسره الأمم المتحدة في جنيف في محاولة للوصول إلى اتفاق على وقف دائم لإطلاق النار”.

واستضافت العاصمة الألمانية، في 19 يناير/ كانون الثاني الماضي، مؤتمرًا دوليًا حول ليبيا، حضره زعيما طرفي النزاع الليبي، وهما رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دوليًا، فايز السراج، وقائد الجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق