حصاد اليومعالمي

واشنطن وحركة طالبان توقّعان اتفاقًا يمهّد الطريق لانسحاب أميركي من أفغانستان 

الاتحاد برس ||

توقّع واشنطن اتفاقًا تاريخيًا مع حركة طالبان في الدوحة السبت ما سيمّهد الطريق لسحب آلاف الجنود الأميركيين من أفغانستان، بعد 18 سنة من الحرب.

وقد يمهّد الاتفاق لإنهاء أربعة عقود من النزاعات في أفغانستان، ويفتح باب الحوار بين حكومة كابول والحركة المتطرفة لوضع حد للمعاناة في البلد الفقير.

ولم يتم الإفصاح عن فحوى الاتفاق الذي تمّ التفاوض حوله لأكثر من عام، لكنّ من المتوقع أن يؤدي إلى بدء انسحاب الجيش الأميركي، الأمر الذي يريده الرئيس دونالد ترامب وجزء كبير من الطبقة السياسية والرأي العام الأميركي.

ولن تكون حكومة كابول ممثّلة في حفل التوقيع في الدوحة بعد ظهر اليوم، لكنها سترسل فريقًا مؤلّفًا من ستة أشخاص لفتح قناة اتصال مع المكتب السياسي لحركة طالبان الذي تأسّس في العاصمة القطرية عام 2013.

وحض الرئيس الأميركي الليلة الماضية الشعب الأفغاني على اغتنام الفرصة لمستقبل جديد، مشيرًا الى أن وزير الخارجية مايك بومبيو سيحضر توقيع الاتفاق مع طالبان في الدوحة.

وقال “في النهاية سيتوقف الأمر على شعب أفغانستان كي يحدد مستقبله. لذا، نحض الشعب الأفغاني على اغتنام هذه الفرصة من أجل السلام ومستقبل جديد”.

وأضاف “في حال كانت طالبان والحكومة الأفغانية على مستوى الالتزامات، سنمضي قدمًا لوضع حد للحرب في أفغانستان وإعادة جنودنا إلى الوطن”.

ويرجح أن يؤدي الاتفاق الى خفض عديد القوات في أفغانستان من حوالي 13 ألفًا حاليًا الى 8600، وهو العدد الذي كان منتشرًا هناك مع وصول ترامب إلى الرئاسة في 2016.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق