السلايد الرئيسيالسياسةحصاد اليوم

مليشيا “الحمزة” في “جوقيه” بعفرين  تفرض أتاوة على الأهالي 

الاتحاد برس ||

تواصل الفصائل المسلحة المدعومة من تركيا التضييق على من تبقى من السكان الكُرد الأصليين في منطقة عفرين المحتلة، عبر فرض جملة من الأتاوات والممارسات التي تؤدي إلى إفقارهم.

وأفاد موقع “عفرين بوست” المحلي أنّ ميليشيا “فرقة الحمزة” تواصل التضييق على مَن تبقى من السكان الأصليين الكُرد في قرية “جوقيه/جويق” التابعة لمركز عفرين، عبر فرض المزيد من الأتاوات.

وهدد مسلحي الميليشيا عددًا من العائلات الكُردية التي تقطن في منازل أقرباء لها، بالطرد من المنازل التي يقطنونها في حال عدم دفع 15 ألف ليرة سورية شهرياً لها.

ومن المعروف أنه توجد في عفرين عوائل تقطن في منازل تعود ملكيتها لأقرباء لهم، عقب تهجير ملاكها الأصليين إلى خارج الإقليم، إبان الغزو التركي آذار العام 2018، أو هجروا خلال فترة الاحتلال الممتدة منذ عامين، نتيجة الانتهاكات الواسعة التي طالت السكان الأصليين الكُرد، على يد المسلحين الموالين لتركيا.

وتختلف الأشكال والصور التي يفرض من خلالها مسلحو الاحتلال التركي والفصائل المسلحة التابعة لها الأتاوات بهدف إفقار السكان الكُرد الأصليين لصالح لصالح المستوطنين الموالين لها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق