السلايد الرئيسيالسياسةحصاد اليوم

رتل عسكري جديد تستقدمه تركيا إلى إدلب تزامنًا مع عودة 35 ألف نازح إلى منازلهم

الاتحاد برس ||

تستمر تركيا باستقدام تعزيزات عسكرية إلى منطقة خفض التصعيد في إدلب السورية، وسط عودة تدريجية للأهالي منذ بدء وقف إطلاق النار الجديد.

ودخل رتل تركي جديد من معبر “كفرلوسين” شمال إدلب، يتألف من 35 آلية وناقلات جند ومدافع ميدانية باتجاه منطقة “خفض التصعيد”، ومع استمرار تدفق الأرتال التركية، فإن عدد الآليات التي دخلت الأراضي السورية منذ بدء وقف إطلاق النار الجديد بلغ 1975 آلية، بالإضافة لآلاف الجنود.

من جانب آخر أسهم اتفاق وقف إطلاق النار -الذي تم التوصل إليه بين تركيا وروسيا، مطلع مارس الحالي- في عودة 35 ألف سوري إلى منازلهم بمناطق خفض التصعيد في إدلب شمال غربي سوريا، وذلك بعد أن نزحوا منها إثر تصاعد القتال بين القوات الحكومية والفصائل المسلحة،

ونشر منسقوا الاستجابة العاملة في إدلب في يوم 29 آذار على صفحتهم على الفيس بوك تقريرًا يظهر بيانات عن النازحين المدنيين الذين عادوا إلى ديارهم فور إيقاف إطلاق النار في المنطقة
ووفقًا للتقرير فإنّ 35 ألف نازح عادوا إلى منازلهم عقب اتفاق وقف إطلاق النارمن أصل قرابة مليون سوري نزحوا من ديارهم -منذ أكتوبر 2019- نتيجة العمليات العسكرية.

وبحسب فريق منسقوا الاستجابة، فإنّ هؤلاء النازحين يواصلون العيش في مخيمات بالقرب من الحدود السورية التركية، نظراً لسيطرة القوات الحكومية على قراهم وبلداتهم خلال عملياته العسكرية الأخيرة.

يّشار إلى انه في 5 مارس، أعلن الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان والروسي فلاديمير بوتين توصلهما إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في إدلب، اعتباراً من 6 من الشهر نفسه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق