عالمي

البيت الأبيض: سيخضع كل من يخالط ترامب ونائبه لاختبار كورونا

الاتحاد برس ||

أعلن البيت الأبيض أمس الجمعة أنه سيبدأ باجراءات الاختبار السريع لأي شخص يكون بالقرب من الرئيس “دونالد ترامب” أو نائب الرئيس “مايك بنس” لتقييم حالة حاملات الأعراض التي لا تظهر على الشخص تخوفًا من النقل غير المقصود.

ومن المتوقع أن يكون الاختبار هو نفس اختبار الإجراء السريع الذي أجراه ترامب يوم الخميس، أجرى اختبار “أبوت لابوراتوريز”، والذي يعطي نتائج في 15 دقيقة أو أقل.

تم اختبار ترامب الآن مرتين للتأكد من عدم إصابته بالفيروس التاجي، وفي كلا المرتين كانت النتائج سلبية، وتم اختبار بنس أيضًا وكان سلبيًا.

يذكر أنه تم وضع الخطة حيز التنفيذ الفوري، وأومأ العديد من مديري النفط الذين التقوا ترامب في البيت الأبيض بنعم عندما سئلوا عما إذا كانوا قد تم اختبارهم قبل الاجتماع في غرفة مجلس الوزراء في البيت الأبيض.

يشار أن البيت الأبيض قام بوضع تدابير للمسافة الاجتماعية، مثل توفير مساحة أكبر بين المقاعد في الأحداث، ولكن هناك حدود لمقدار المسافة التي يمكن القيام بها بالنظر إلى حجم المساحات المكتبية الصغيرة نسبيًا في الجناح الغربي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق