السلايد الرئيسيحصاد اليومقصة مصورة

ثورتنا أمانة.. حملة الكترونية في العراق تأكيدًا على استمرار الثورة

الاتحاد برس ||

انطلقت يوم الجمعة الفائت 3 نيسان، حملة الكترونية لإحياء الثورة العراقية ومواصلة استكمالها، حيث أكد الثوار من قلب ساحة التحرير ومن أمام المطعم التركي في العاصمة بغداد، ومن داخل ساحة النضال في المستشفيات أن دماء الشهداء لن تذهب سدى وأن الثورة مستمرة بعد انتهاء أزمة “فيروس كورونا”.

ونشر الثوار صورًا لشعار “ثورتنا أمانة” الذي تصدر مواقع التواصل الاجتماعي خاصة موقع تويتر، مؤكدين على ضرورة الحفاظ على الثورة واستكمال مسيرتها لاستعادة العراق “من خاطفيه.

وشهدت ساحة التحرير في العاصمة العراقية  في كسر للحجر الصحي المفروض يوم أمس الاثنين، إحياءً للنصب التذكاري لشهداء ثورة تشرين.

ويتضمن النصب صورا لعشرات المدنيين المحتجين الذين قتلوا على يد المليشيات وقوات الأمن بالرصاص الحي والغازات الخانقة منذ انطلاق الثورة في تشرين الأول 2019.( للمزيد تقرير للاتحاد برس)

الجدير بالذكر أن زوار النصب التذكاري قالوا إنهم لا يخشون فيروس “كورونا”؛ لأنه مؤامرة أمريكية تهدف لمنعهم من أداء الشعائر المقدسة، ودعوا العراقيين للتحضير لمظاهرات مليونية فور تخلص العراق من الوباء العالمي (كوفيد 19) .

يشار إلى أن الحراك الشعبي الواسع، الذي انطلق في العراق في تشرين الأول الماضي، وينتظر عودته إلى الساحات، كان قد طالب بقوة بإجراء انتخابات مبكرة، وهو أمر لقي تأييد المرجعية الدينية في النجف، وممثلية الأمم المتحدة في العراق، إلا أن الاختلافات السياسية، والعجز الاقتصادي يقف دون ذلك .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق